Friday 29th of May 2020 03:39:28 PM

مناجاة

الاستاذ كمال يوسف سري الدين
19 شباط 2020

مناجاة: الحمد لله الذي فتح لنا أبواباً لنلج منها الى عين الحقيقة، فنشرب كوثر التأمل والتفكر، ثم يصعدنا الى معارج الكمال. الحمد لله الذي بعث أنفسنا من قبور الغفلة، فأحيانا بمنطق العقل، وجعل لنا نوراً نمشي به بين الناس. الحمد لله الذي أماتنا بالجسد وأحيانا بالنفس، فتجلى على عروش قلوبنا، وخاطبنا بلسان ضمائرنا، وأعطانا مفاتيح المعرفة والعرفان، فعلمنا أن النفس خالدة في رحلة تطورها وارتقائها،  للوصول الى لحظة التواصل حيث الإنخطاف، حيث يغيب الشاهد في المشهود، والمحب في المحبوب والعابد في المعبود. الحمد لله الذي أحيا مجالس العاشقين، يُطاف عليهم بأكواب الشوق والحب والإبداع، وكلما شربوا منها زادهم انجذاباً إليها فظمئوا، وكلما ظمئوا شربوا، حتى جيء لهم بأ كواب، قد ملئت بأنوار الفرح التي تسطع في قلوبهم وعقولهم وضمائرهم، فسكروا من خمرة عشقهم ولا زالوا بيقظة سكرهم ينعمون.