Friday 29th of May 2020 03:56:43 PM

حرقا حفيدهما في الموقدة وهو حي

2 شباط 2019

أقدم جدّان من مقاطعة "خاكاسيا" في روسيا على قتل حفيدهما البالغ من العمر 11 شهراً برميه في الموقدة وهو على قيد الحياة. وكانت والدة الطفل فيكتوريا، البالغة من العمر 20 عاماً، قد تركت ابنها الصغير "مكسيم ساغالاكوف" مع والديها ليعتنيا به. وعندما عادت الأم الى المنزل عثرت على ابنها جثة متفحمة في الموقدة داخل المنزل. ووفقاً لبيان صادر عن لجنة التحقيق الإقليمية في الجرائم الخطيرة، فإن الجدين كانا في حالة ثمالة عندما قتلا الطفل. وقد فتحت الشرطة الروسية  تحقيقاً جنائياً لمعرفة السبب الذي يكمن وراء مقتل الطفل، إلا أنه يُعتقد أن مكسيم توفي حرقاً بعدما وضعه جداه في الموقدة وهو على قيد الحياة يوم الثلاثاء. إشارة الى أنه تمّ اعتقال الجدين بعد هذه الحادثة المروّعة.